بقلم ميكو باتون- يستعرض توم كورلي في كتابه “العادات اليومية الناجحة للأشخاص الأثرياء” (The Daily Success Habits of Wealthy Individuals) عادات عديدة لا يتبعها سوى الأشخاص الأغنياء. مما جعلني أُفكر، كم من الأشخاص يعملون بلا هدف محدد (فقط لمجرد العمل) دون أن يتوقفوا حتى لمراقبة أساليب حياتهم اليومية؟.

لقد لخصت في هذا المقال 19 من العادات التي ذكرها في كتابه، بالإضافة إلى عادتين موضوعتين من قبلي. وفي حال لم تكن تمارس هذه العادات فعلياً فأنت في الواقع تُهدر الكثير من الفرص.

الطرق

1 ضع عادات يومية جيدة، إن العادات الجيدة أساس بناء الثروة، ويكمن الاختلاف بين الأشخاص الناجحين و الفاشلين في عاداتهم اليومية. حيث يملك الأشخاص الناجحين ببساطة الكثير من العادات الجيدة والقليل من العادات السيئة. وبالتالي إذا فهمت أن عاداتك السيئة قد تمنعك من تحقيق الثروة، سيكون هذا الإدراك خطوتك الأولى نحو تحسين ظروفك.


2 ضع أهداف محددة بشكل منتظم، يفكر الأشخاص الطامحين على المدى البعيد. حيث تجد لديهم أهداف أسبوعية، شهرية، و سنوية. لكن ما قيمة الأهداف بدون خطة لتحقيقها؟ لا يضع أولئك الناجحون أهدافاً فقط بل يبتكرون أيضًا أساليب للوصول إليها و تحميل أنفسهم مسؤولية تحقيقها.


3 اعمل على تطوير نفسك يوميًا، يبحث الأشخاص الناجحون دوماً عن طرق لتحسين أنفسهم، إنهم يقرأون يوميًا ويتعلمون المزيد عن مهنتهم. ولا يهدرون وقتهم في نشاطات لا تُقَرِبهم من تحقيق أهدافهم. لذلك عليك أن تعرف أنه كلما زادت معرفتك، زادت فرصك في النجاح.


4 اعتنِ بصحتك الشخصية بشكل منتظم، يتناول الناجحون طعامًا صحيًا ويمارسون التمارين الرياضية يوميًا. فتناول الطعام الصحي أمر مهم للغاية، أما ممارسة التمارين الرياضية فيمكن أن يغدو عادة يومية مثله مثل الاستحمام، بالإضافة إلى أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بشكل منتظم لديهم طاقة أكبر. ماذا عنك، هل تمارس الرياضة؟


5 خصص وقتاً لبناء العلاقات، يركز الأشخاص الناجحون على التواصل مع الآخرين، ويخصصون وقتًا من يومهم لتعزيز أواصر الصداقة وبناء علاقات طويلة الأمد. إنهم يحاولون التواصل مع معارفهم طوال الوقت ويتطلعون لمساعدتهم دون انتظار مقابل.


6 لا تقم بشيء على حساب باقي الأشياء، إذا أعطيت لكل نشاط حقه ستعيش حياة متوازنة. هذا يعني وجود نهج متوازن للعمل والطعام والتمرين ومشاهدة التلفاز و تصفح الانترنت و إلخ…. وكنتيجة لذلك سيستمتع الناس بصحبتك، وإذا أحب الناس التواجد بقربك، سيصبح احتمال إيجاد شريك جديد لعملك التجاري أكبر، الذي قد تحتاجه لتطوير عملك.


7 لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد، لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد وأنجز مهامك الآن. بالتأكيد لدى كل الناس مخاوف تدفعهم إلى التسويف والتأجيل، لكن الأشخاص الناجحين لا يلقون بالًا لهذه المخاوف أو يماطلون، بل ينجزون الأشياء المهمة مهما كلف الأمر.


8 انظر إلى الجانب الممتلئ من الإناء، تأمل أكثر شخص ناجح تعرفه، هل هو إيجابي أو سلبي؟ من المرجح جدًا أنه إيجابي و نشيط ومتحمس بالإضافة إلى كونه سعيد. لقد اختار هذا الشخص أن يرى الأشياء الجيدة في نفسه وفي الآخرين. وما المشاكل بالنسبة له سوى فرص تنتظر أن تُكتشف.

  • يُمطَر الناس كل يوم بوابل من الأخبار السيئة (قتل هنا، تفجير هناك)، مثل هذه الأخبار التعيسة تؤثر على إنتاجية الشخص بشكل سلبي، لهذا يحرص الناجحون على التقليل من تعرضهم لهذه الأخبار إلى الحد الأدنى، حيث يختارون عوضًا عن ذلك ملء عقولهم بالأفكار الإيجابية من الكتب و المجلات.

9 ادخر المال بشكل منتظم، وفقًا لتوم كورلي، يدّخر الأشخاص الناجحون حوالي 10-20% من إجمالي دخلهم، أو يستثمرونهم أو يشتركون في برنامج تقاعدي. قد لا يستطيع كل شخص القيام بذلك لكن بالنسبة لك كم يمكنك أن تدخر؟

اقرأ أيضاً: 8 طرق فقط يمكن أن تحقق بها ثروة طائلة.


10 ارفض الأفكار التي تحد من قدراتك، يسيطر الأشخاص الناجحون على أفكارهم و عواطفهم. ويتخلصون من أية أفكار سيئة تُهدد قدرتهم على النجاح في المهمام التي يعملون عليها. كما لا يسهبون في التفكير بالمفاهيم السلبية، بل يبقى حوارهم الذاتي إيجابيًا وبعيد عن الانتقاد الشديد للذات. إضافة إلى أنهم يستبدلون الأفكار السيئة بالجيدة.


11 عِشْ بما هو متاح، يتجنب الأثرياء الإسراف. للأسف، يعيش بعض الناس في مستوى أعلى من امكاناتهم المادية، أي أنهم ينفقون أكثر مما يكسبون، وبالتالي يغرقون في الديون المتراكمة. إذا كنت تعيش بهذه الطريقة فقد حان الوقت لتغيير ذلك، سيكون هذا أفضل لك ولعائلتك.


12 اقرأ بشكل يومي، يقرأ معظم الناجحين 30 دقيقة أو أكثر يوميًا. يمكن أن تزيد القراءة معرفتك وخبرتك، وعندما تقرأ فأنت تسعى غالباً لتحسين نفسك مما سيميزك تلقائيًا عن نُظرائك.

قد يهمك: كيف تقرأ +30 كتاباً في السنة.


13 لا داعي لمشاهدة التلفاز!، هل تعلم أن العديد من الأشخاص الناجحين يقلصون الوقت الذي يقضونه أمام التلفاز إلى ساعة واحدة أو أقل في اليوم؟ كم تخسر من الوقت وأنت تشاهد التلفاز بينما تستطيع أن تقضيه بعمل شيء أكثر فائدة؟


14 أدي واجباتك بأكثر من المطلوب، دائمًا ما يقوم الأشخاص الناجحون بأكثر مما هو مطلوب منهم، وحتى لو كان هناك شيء ما خارج نطاق الوصف الوظيفي الخاص بهم فإنهم سيتطوعون لتنفيذه. إن الأشخاص الأثرياء يجعلون من أنفسهم لا يُقَدَرون بثمن.


15 أنصت أكثر من ما تتكلم، عندما تصغي فإنك تتعلم، ولهذا السبب ولدنا بأذنين و فم واحد. لذلك عندما تصغي بانتباه أثناء حديثك مع شخص آخر فإنك تكون في موضع يسمح لك بمساعدة الآخرين.


16 لا تستسلم، لا تستسلم عندما تشتد عليك الأمور وتصبح الحياة أصعب. يصمد الأشخاص الناجحون في تلك المواقف ويثابرون ويستمرون في تجربة أشياء وأساليب جديدة حتى ينجحون في النهاية. وربما يضطرون لتغيير اتجاههم لكنهم يسيرون دومًا نحو الأمام.


17 اقضي الوقت مع الناجحين، هناك مثل يقول “قُل لي من تُصاحب أخبرك لك من أنت” إنني مؤمن بصحة هذه المقولة. إن الصداقات الجيدة تساعدك على تحقيق أهدافك بسرعة، فعندما تحيط نفسك بأشخاص ناجحين تصبح مثلهم.


18 ابحث عن مُرشد (Mentor)، ينسب الكثير من الأشخاص نجاحهم لذلك الشخص الذي نصحهم وقدم لهم المشورة والتوجيه. حيث يساعدك المرشدون على تحقيق أهدافك بشكل أسرع، كما يشاركوك تجاربهم القيّمة التي يمكن أن توفر عليك الكثير من وقت التعلم.


19 اعرف أسبابك، عندما تعرف لماذا تفعل شيء ما فإنك ستنجزه بسرعة أكبر مما لو كنت لا تعرف السبب. إن وجود هدف هو أمر أساسي لتكون ناجحاً في الأعمال التجارية و الحياة اليومية.

  • اسأل نفسك لماذا تريد أن تكون ناجحًا حقًا؟ ولماذا تريد أن تكون ثريًا؟.

20 لا تدعِ الخوف يتملكك ويسيطر عليك، لكل منا مخاوفه، لكن الأشخاص الناجحين لا يسمحون لمخاوفهم أن تحد من نشاطاته أو أفكارهم. إن الخوف يمعنك من التغيير بينما الأعمال الجريئة هي ما تجعلك تنمو وتتطور.

  • اعرف ما هي مخاوفك و ابحث عن وسائل لتتغلب عليها، اسأل أحد معارفك الناجحين كيف استطاع تجاوز مخاوفه أو اقرأ سيرة ذاتية لأحد الأشخاص الناجحين و سجل الملاحظات منها.

21 طوّر مهاراتك، إذا أردت أن تتطور في مجالك فهناك طريقة واحدة فقط للقيام بذلك، وهي ببساطة أن تصبح أفضل مما أنت عليه الآن.

  • ما هو الشيء الذي إذا ركزت عليه في الأيام الثلاثين القادمة سيجعلك نجم متألق في مجالك؟ ركز انتباهك على ذلك الأمر.
المراجع
أبقهم على اطلاع..


ملاحظة: نحن أيضاً نكره السبام، لذا لن يصلك إلا ما سيفيدك.